ماهي فوائد وأضرار حمية الكيتو؟

النظام الغذائي الكيتو

الكيتو هو أحد الأنظمة المتبعة للرجيم والتي تعتمد على تناول الاطعمة الغنية بالدهون الصحية والبروتين بالاضافة الى الخضار، وتقليل تناول السكريات، حيث ان تقليل تناول السكريات سوف يعزز عملية حرق الدهون بالجسم بشكل أسرع وبتالي خسارة في الوزن، مؤخراً أظهرت الدراسات أن النظام الغذائي الكيتو له فوائد مهمة لمجموعة متنوعة من الأمراض تعرف عليها من خلال مقالنا هذا.

  1. المحافظة على صحة القلب

النظام الغذائي الكيتو يعمل على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم ، نتيجة ضبط مستويات هرمون الأنسولين ، هذه الحميات الغذائية  يمكن أن تمنع جسمك من إنتاج الكوليسترول الضار ، هذا يعني أنك أقل عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين  وأمراض القلب الأخرى.

 

  1. الوقاية من السرطان

حمية الكيتو تعمل على تنظم هرمون الأنسولين وبتالي يستخدم الجسم السكريات كطاقة ولن يحتاج الى تخزينه في الجسم، وهذا من شئنه ان يبطئ نمو الخلايا الغير طبيعية السرطانية في الجسم التي تتغذى على السكريات، ومن هنا يقي من السرطان

  1. معالجة مرضى السكري

تساعد حمية الكيتو على التقليل من نسبة السكر بالدم وزيادة الكيتونات وضبط قابلية الحساسية للأنسولين، إذا كنت مصابًا بداء السكري ، وخاصة النوع الأول  ، فإن الكثير من الكيتونات في الدم يمكن أن تؤثر عليك.

يمكن أن يساعدك النظام الغذائي الكيتو على فقدان الدهون الزائدة ، والتي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بداء السكري من النوع 2 ، ومقدمات السكري ، وجدت إحدى الدراسات القديمة أن النظام الغذائي الكيتون يحسن حساسية الأنسولين بنسبة هائلة تصل إلى 75٪ وجدت دراسة أخرى أجريت على 349 شخصًا مصابًا بداء السكري من النوع 2 أن أولئك الذين اتبعوا نظامًا غذائيًا كيتونيًا فقدوا في المتوسط ​​26.2 رطلاً (11.9 كجم) خلال فترة عامين. هذه فائدة مهمة عند النظر في الصلة بين الوزن ومرض السكري من النوع 2

 

  1. علاج الصرع

استخدم نظام الكيتو الغذائي لأول مرة لعلاج الصرع في عام 1921، حيث حصل على قيمة مهمة في عالم الطب كنظام غذائي علاجي لصرع الأطفال ، حيث

يقلل من التشنجات التي تصيب مرضى الصرع.

 

  1. معالجة حب الشباب

نتيجة انخفاض مستوى الأنسولين في النظام الغذائي الكيتو ، يساعد في وقف  ومعالجة ظهور حب الشباب

 

  1. علاج متلازمة تكيس المبايض

يساعد النظام الغذائي الكيتو في تقليل مستويات الأنسولين في الدم ، والذي يلعب دورًا رئيسيًا في متلازمة تكيس المبايض ، والتي ناتجة عن المستويات العالية من الأنسولين ويتشكل أكياس صغيرة مملوءة بسوائل حول المبيض، مما يؤثر على هرمونات المرأة ويسبب مشاكل كثيرة ، لهذا حمية الكيتو هي علاج مع ممارسة رياضة

تشمل اضرار حمية الكيتو ما يلي:

نقص الفيتامينات والعناصر الغذائية: إذا كنت لا تتناول مجموعة متنوعة من الخضار والفواكه والحبوب، فقد تكون عرضة لخطر نقص المغذيات المفيدة، مثل السيلينيوم والمغنيسيوم والفوسفور والفيتامينات B و C”.

مشاكل في الكبد: مع اعتماد الكيتو على الكثير من الدهون والبروتين ، يمكن أن يؤدي هذا النظام الغذائي إلى حدوث ضغط على انزيمات التفكك الموجودة في الكبد كونها تستهلك طاقة تحلل كبيرة.

مشاكل في الكلى: تساعد المواد الموجودة في الكلى على استقلاب البروتينات ، وإن نظام كيتو الغذائي قد يتعب عمل الكلية.

حدوث إمساك في الجهاز الهضمي: نظام كيتو الغذائي منخفض في الأطعمة الليفية مثل الحبوب والبقوليات والسكريات وهذه العناصر تعزز عمل الجهاز الهضمي، عدم الراحة في الجهاز الهضمي

تغير في الحالة النفسية: يحتاج الدماغ إلى السكر الموجود في الكربوهيدرات الصحية ليعمل، ويحسن الحالة المزاجية لشخص، قد تسبب الحميات منخفضة الكربوهيدرات الى الشعور بالاكتئاب.

 

لتقليل من الأثار السلبية لحمية الكيتو ، يمكنك تجربة نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات في الأسابيع القليلة الأولى، ولاحظ مدى استجابة جسمك ، ومن المهم  استشارة الطبيب المختص وأخصائي التغذية قبل محاولة اتباع نظام غذائي الكيتو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى