مدير مطعم “مازي أبوظبي” بمنتجع سانت ريجيس السعديات: نقدم مزيجاً من الثقافة والتراث في المطبخ اليوناني

قال السيد ثيميس كوريس، مدير مطعم مازي أبوظبي , بمنتجع سانت ريجيس السعديات، ان المطعم يقدم أحدث الابتكارات في فن الطهي، حيث يستمتع الضيوف بتذوق النكهات الجديدة، من خلال الأطباق التقليدية المُقدّمة بشكل عصري رائع، وقائمة طعام يتمّ تجديدها كل ثلاثة أشهر.

وقام ثيميس كوريس، مدير المطعم الجديد وسارانتوس راباتاس، الشيف التنفيذي بابتكار قائمة فريدة تحتضن معظم الأطباق المستوحاة من المطبخ اليوناني التقليدي، والتي تتميّز بالمذاقات الشعبية الشهية، والتي نادراً ما تتمّ رؤيتها في مثل هذا المكان الحميم الرائع.

وعن هذه القائمة المُبتكرة علّق السيد كوريس، قائلاً: “نفخر بأن كل عنصر تضمّه قائمتنا هو يوناني تقليدي بالمعنى الحقيقي. لقد أتقنّا إعداد وصفات رائعة من جميع أنحاء اليونان والتي تجمع بين الطهي المنزلي والتقنيات المعقدة التي تمّ إتقانها على مدار قرون. ونقدم في مازي أبوظبي مزيجاً من الثقافة والتراث والحب يتمّ تشكيله في مطبخ رائع. يمكنك أن تشعر باحتضان الأم وصخب الأسرة والتي ترتبط جنباً إلى جنب مع الروائح والنكهات الشهية للمأكولات اليونانية “.

وتابع قائلاً : “يشتهر الشيف راباتاس بأطباق السلطة المُستوحاة من منطقة البحر الأبيض المتوسط والتي تضمّ مكونات من الخضراوات واللحوم  تُشكّل بمجملها أروع لوحة تحفل بالألوان المُذهلة للبصر. يمكن للضيوف تناول وجبات على الطراز العائلي وتشكيلة من الحلويات التي تجسد جوهر الموسم”.

مضيفاً: “وقد اتضح لنا بأن مبدأ المُشاركة في الطعام يسود في الثقافة الإماراتية تماماً بقدر أهمية هذا في اليونان، حيث يُشكّل تناول الطعام وسيلة للجمع بين أفراد العائلة والأصدقاء”.

وأوضح كوريس: “تضمّ القائمة أربعة أنواع من السلطات تحتوي على سمك البوري الأحمر المذهل الذي يسحر براعم أصحاب الذوق الرفيع مع لمسات من نكهة الليمون والشمر التي تبرز في كل لقمة. ويُشكّل كل طبق من الأطباق الساخنة إبداعاً بحدّ ذاته، فهناك الكاليمري الطازج الحديث المُبتكر مع الكوسا وكرات اللحم الجدة. الأخطبوط المشوي المميز الذي يتمّ تقديمه مع سلطة البطاطس الشهية ويعدّ إضافة متميّزة إلى دجاج الكمأة السوداء، فضلاً عن قطع لحم الكتف المُقطعة والتي تدفعك للعودة طلباً للمزيد. يمكن لعُشّاق الحلويات اللذيذة إسعاد أنفسهم أن يسعدوا بأنواع  الحلوى المُغرية والتي تشمل لقماديس، حلوى الفستق الحلبي وبارفيه ماستيها والتي ترتقي بهذه الوجهة إلى واجهة مُبسّطة للمطبخ اليوناني الحقيقي”.

واختتم كوريس حديثه بالقول: “ربما يعرف معظمكم بعض الأطباق اليونانية، وربما يكون البعض الآخر قد سافر إلى اليونان، لذلك ندعوكم لزيارة مازي أبوظبي الذي بات يُعتبر الوجهة المثالية لأطباقكم المُفضّلة، والمكان الأول لتقديم مجموعة رائعة تغطي عالم المطبخ اليوناني. ونفتخر بأن المطبخ اليوناني الحقيقي له روح يملؤها شغف كبير بالمنتجات الطازجة، المكونات والنكهات.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق