6 أنواع من اللعب مهمة لنمو طفلك

“الطفل الذي لا يلعب ليس طفلًا”، اليوم يدرك الآباء بالجوانب السلبية لجيل لم يُسمح له بالوقت الكافي للعب، نتيجة وجود الهواتف الذكية التي حرمت الأطفال من متعة اللعب، الآن أطباء الأطفال توصي بنشاط اللعب كعنصر أساسي للتنمية الدماغ وتطوير شخصية الطفل، في هذا المقال سوف تعرف على أهم أنواع اللعب و أفكار لأنشطة مفيدة لطفلك.

  1. اللعب التخيلي

طفل يرسم
طفل يرسم

إنه أبسط أنواع اللعب حيث يتمتع طفلك بحرية كاملة في التفكير والتحرك والتخيل، لذا عندما تفكر في وقت اللعب ، لا تقلق بشأن تنظيم أو تخطيط اللعب، اختر شيئًا يحتوي على الكثير من الملابس والألوان والأوراق، وأترك طفلك يخلق شخصيات من وحي خياله الواسع، ووفقًا لتعريف الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، فإن اللعب نشاط له دوافع قيمة، ويتطلب مشاركة هذه الأنشطة، لينتج عنه اكتشاف بهيج.

الأنشطة الموصى بها:

مطابخ اللعب ، ومجموعات القطار ، وغيرها من الألعاب الخيالية

ما هي فوائد اللعب التخيُلي لطفلك؟

  1. اللعب المستقل أو الانفرادي

يحدث هذا عندما يلعب طفلك بمفرده ، لطالما وصفت هذه المرحلة بأنها اللعب الهادىء التي تطور مهارات الاستقلالية لطفلك، من الممكن أن يفضل طفلك قراءة كتاب لوحده ، أو رسم وتلوين بمفرده، هذا اللعب يكسب الطفل العديد من المهارات الحياتية التي ستعود بالنفع عليه لاحقا.

الألعاب / الأنشطة الموصى بها:

كتب آمنة للأطفال الصغار

صندوق من الورق المقوى والملون

  1. اللعب المتفرج

طفل
طفل كبير

تعد القدرة على اللعب مع الأطفال الآخرين أمرًا بالغ الأهمية من أجل سهولة الانخراط مع أنشطة المدرسة والأنشطة الخارجية، هذا النوع من اللعب يطور مهارة الملاحظة والتحليل والتفكير لطفلك.

الألعاب / الأنشطة الموصى بها:

اصطحب طفلك إلى أماكن جديدة و مثيرة للاهتمام مثل حديقة الحيوانات والسوبر ماركت والشاطئ والمكتبة، لتعرف على بيئات وشخصيات جديدة هذا من شأنه أن يوسع مدارك عقله، ودعه يشاهد الأطفال يلعبون في الصندوق الرمل، إنها منطقة مثالية للطفل لمراقبة الآخرين ورؤية كيف يلعبون.

  1. اللعب الموازي

ابداع الطفل

في هذا النوع من اللعب طفلك يلعب بجانب الأطفال الآخرين وليس معهم ، تعتبر الألعاب التي يمكن مشاركتها بسهولة مع الأخرين مثالية ، هذا النوع من اللعب يشجّع طفلك على التواصل مع الأخرين وتكوين صدقات جديدة.

الألعاب / الأنشطة الموصى بها:

فرز الكرات الملونة

ملصقات الكتب

  1. اللعب الجماعي

يُعرّف اللعب الجماعي بقدرة الطفل على التعاون مع الأطفال الآخرين لتحقيق هدف مشترك، غالبًا ما يصل الأطفال إلى القدرة على اللعب الجماعي في سن 4 و 5 سنوات من العمر، قبل ذلك يعتمد طفل على اللعب الفردي أو المستقل، يُمكنك تعزيز اللعب الجماعي من خلال تهيئة بيئة منزلك بطريقة تمنح طفلك الأدوات والألعاب التي يحتاجها لإنشاء ألعاب تعاونية أو جماعية.

الألعاب الموصى بها:

مسرح عرائس

كرة القدم

الزراعة والاهتمام بالحديقة.

فوائد اللعب الجماعي لطفلك

       6. اللعب الحسي

استكشاف
طفل يكتشف

يتفاعل الأطفال الصغار مع العالم من خلال الحواس الخمس (اللمس، التذوق، السمع، الرؤية، والشم) ، فهم يتعرفون على العالم من حولهم ويفهمون العديد من الأشياء الجديدة التي يمرون بها كل يوم من خلال الحواس، ومع نمو السريع للأطفال يمكنهم استيعاب كميات هائلة من المعلومات وتحويلها إلى معرفة عملية عن العالم، ومن خلال اللعب الحسي الذي يركز على تنشط وتحفيز حواس الطفل، يمكن أن يساعد  اللعب الحسي في تطوير مهارات عديدة لطفلك.

يوفر اللعب الحسي للأطفال فرصة فريدة للتفاعل مع العالم بطريقة تساعدهم على النمو والتطور.

يساعد هذا النوع من اللعب النشط على إنشاء روابط في الدماغ تسمح بأداء الأفكار والمهام المعقدة.

يدعم اللعب الحسي تطوير المهارات اللغوية والنمو المعرفي لطفلك.

اللعب الحسي: 10 أنشطة رائعة لطفلك

وقت اللعب للأطفال من أهم الأوقات وأكثر تعلم لدى طفلك ، حيث يمكن من خلال اللعب تطوير العديد من المهارات الحياتية مثل التواصل والتفاعل مع الاخرين، تطوير مهارات اللغوية، تعزيز الاستقلالية، حل المشكلات، والتعاطف، والقدرة على التفكير الابداعي والمنطقي، لهذا احرص على اضافة المزيد من الأنشطة الممتعة لطفلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى