للمبتدئين دليل لبدء ممارسة التمارين الرياضية

التمارين الرياضية

التمارين الرياضية المنتظمة هي أحد أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها من أجل صحتك، فهي تساعد على تعزيز مستويات الطاقة لديك والوقاية من الأمراض ، وتحسين الحالة النفسية والعقلية لديك.

لكن البدء في روتين ممارسة الرياضة يتطلب الكثير من الارادة والالتزام به على المدى الطويل.

إذا كنت تفكر في البدء في ممارسة الرياضة ولكنك لا تعرف من أين تبدأ ، فهذه المقالة مناسبة لك، إليك كل ما تحتاجه لمعرفة كيفية بناء روتين رياضة والالتزام به.

لماذا يجب علينا ممارسة التمارين الرياضية؟

التمارين

ثبت أن التمارين الرياضية المنتظمة تحسن الصحة الجسدية والنفسية بشكل كبير.

تشمل فوائده الرياضة مساعدتك على تحقيق والحفاظ على وزن صحي وكتلة عضلية جيدة وتقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة.

بالإضافة إلى ذلك ، أظهرت الأبحاث أن التمارين يمكن أن تحسن الحالة المزاجية ، وتعزز الصحة العقلية ، وتساعدك على النوم بشكل أفضل.

ويمكن أن تساعدك في الحفاظ على مستويات طاقة جيدة .

أهم 9 فوائد لممارسة التمارين الرياضية

أنواع التمارين الرياضية الشائعة

هناك أنواع مختلفة من التمارين ، منها:

التمارين الهوائية: يجب أن تتواجد في كل برنامج لياقة فهي شكل من أشكال الحركة المستمرة، تشمل الأمثلة (السباحة، والجري، والرقص).

تمارين المقاومة: تساعد هذه التمارين على زيادة قوة العضلات، تشمل (تدريب المقاومة، ورفع الأثقال ، والركض السريع).

تمارين الأيروبيك:  عادة ما يتم إجراء هذه الحركات بدون معدات رياضية ، يتم إجراؤها بوتيرة هوائية متوسطة، تشمل الأمثلة الطعنات ، والجلوس ، والضغط ، والسحب.

تدريب متقطع عالي الكثافة (HIIT): يتضمن هذا النوع من التمارين تكرار دفعات قصيرة من التمارين عالية الكثافة تليها تمارين منخفضة الشدة أو فترات راحة.

التوازن:  تم تصميم هذه التمارين لتقوية العضلات وتحسين تنسيق الجسم. تشمل الأمثلة تمارين البيلاتس والتاي تشي وتمارين تقوية عضلات القلب.

المرونة:  تساعد هذه الأنواع من التمارين على استعادة العضلات والحفاظ على نطاق الحركة ومنع الإصابات. تشمل الأمثلة اليوجا أو حركات تمدد العضلات الفردية.

كيف تبدأ؟

من الضروري التفكير في بعض الأشياء قبل البدء في روتين التمرين الجديد.

  1. تحقق من صحتك

من المهم استشارة مقدم الرعاية الصحية الخاص بك وإجراء فحص طبي بدني قبل البدء في ممارسة الرياضة.

هذا مهم بشكل خاص للأشخاص الجدد على الأنشطة البدنية الشاقة والقوية.

يمكن أن يكشف الفحص المبكر عن أي مشاكل أو حالات صحية قد تعرضك لخطر الإصابة أثناء التمرين.

  1. ضع خطة وحدد أهدافًا واقعية

بمجرد أن تقرر البدء في ممارسة التمارين الرياضة بانتظام ، حاول إنشاء خطة تتضمن خطوات وأهدافًا قابلة للتحقيق.

على سبيل المثال ، إذا كان هدفك هو  الجري لمسافة 5 كيلومترات ، فيمكنك البدء ببناء خطة تتضمن جولات قصيرة.

بمجرد أن تتمكن من إنهاء  الركض لفترة قصيرة ، قم بزيادة المسافة حتى تتمكن من الجري لمسافة 5 كيلومترات كاملة في جلسة واحدة.

إن البدء بأهداف صغيرة يمكن تحقيقها سيزيد من فرصك في النجاح ويُبقيك متحمس للرياضة.

  1. اجعلها عادة

عنصر أساسي آخر لنجاح التمارين الرياضية هو الالتزام بروتينك.

يبدو أنه من الأسهل على الأشخاص الحفاظ على ممارسة روتينية على المدى الطويل إذا جعلوها عادة ويقومون بها بانتظام.

أيضاً يعد وضع جدول زمني أو ممارسة الرياضة في نفس الوقت كل يوم طريقة جيدة للحفاظ على روتينك وجعله يدوم.

على سبيل المثال ، يمكنك جعل التمرين عادة من خلال التخطيط لممارسة الرياضة بعد العمل مباشرة كل يوم أو أول شيء تقوم به في الصباح، من المهم اختيار الوقت المناسب لك.

الحد الأدنى الموصى به لممارسة الرياضة هو 150 دقيقة على الأقل في الأسبوع.

برنامج من التمارين الرياضية لمدة أسبوع

يوجد أدناه برنامج تمرين سهل المتابعة ، مدته أسبوع واحد ولا يتطلب معدات وسيستغرق إكماله فقط 30-45 دقيقة في اليوم، يمكن تعديل هذا البرنامج وفقًا لمستوى لياقتك.

الإثنين: هرول بسرعة معتدلة أو مشي سريع لمدة 40 دقيقة.

الثلاثاء: يوم الراحة.

الأربعاء: المشي بخفة لمدة 10 دقائق، بعد ذلك ، أكمل الدوائر التالية ، استرح لمدة دقيقة واحدة بعد كل مجموعة ولكن ليس بين التمارين.

الدائرة رقم 1: 3 مجموعات متناوبة 10 طعنات لكل رجل ، 10 تمرينات ضغط ، 10 تمرينات جلوس

الدائرة رقم 2: 3 مجموعات متناوبة 10 منحدرات للكرسي ، و 10 قفزات ، و 10 قرفصاء هوائية

الخميس: يوم الراحة.

الجمعة: 30 دقيقة بالدراجة أو هرولة معتدلة السرعة.

السبت: يوم الراحة.

الأحد: اركض أو امشى لمسافة طويلة لمدة 40 دقيقة.

بعض النصائح للمبتدئين

  1. شرب الماء بكثرة

يعد شرب السوائل طوال اليوم أمرًا ضروريًا للحفاظ على مستويات الترطيب الصحية ، حيث أن تجديد السوائل أثناء التمرين أمرًا ضروري للحفاظ على الأداء الأمثل ، خاصة عند ممارسة الرياضة في درجات حرارة عالية.

ويمكن أن يساعدك شرب الماء بعد التمرين على التعافي والاستعداد لجلسة التدريب التالية.

  1. التغذية الجيدة

تأكد من اتباع نظام غذائي متوازن لدعم برنامج اللياقة البدنية الخاص بك.

جميع المجموعات الغذائية ضرورية للحفاظ على مستويات الطاقة الصحية وتحقيق أقصى استفادة من التمرين.

الكربوهيدرات مهمة بعد التمرين لتجديد مخازن الجليكوجين والمساعدة في امتصاص الأحماض الأمينية في عضلاتك أثناء التعافي.

يساعد البروتين في تحسين تعافي العضلات بعد التمرين وإصلاح تلف الأنسجة وبناء كتلة العضلا

الدهون الصحية تساعد على حرق دهون الجسم والحفاظ على وقود العضلات أثناء التدريبات ، مما يجعل طاقتك تدوم لفترة أطول.

  1. الإحماء

من المهم أن تقوم بالإحماء قبل التمرين، يمكن أن يساعد القيام بذلك في منع الإصابات وتحسين أدائك الرياضي

يمكن أن يساعد أيضًا في تحسين مرونتك وتقليل الألم بعد التمرين

ما عليك سوى بدء التمرين ببعض التمارين الهوائية مثل تأرجح الذراع وركلات الساق واندفاع المشي.

  1. التهدئة

فترة الراحة مهمة أيضًا لأنها تساعد جسمك على العودة إلى حالته الطبيعية.

يمكن أن يساعد أخذ بضع دقائق للتهدئة في استعادة أنماط التنفس الطبيعية وحتى تقليل فرصة ألم العضلات

تتضمن بعض أفكار التهدئة المشي الخفيف بعد التمارين الهوائية أو التمدد بعد تمارين المقاومة.

  1. استمع إلى جسدك

إذا لم تكن معتادًا على ممارسة الرياضة كل يوم فاحرص على الراحة ولا تجهد جسدك.

إذا شعرت بألم أو انزعاج أثناء ممارسة الرياضة ، فتوقف واسترح قبل المتابعة، دفع الألم ليس فكرة جيدة ، لأنه يمكن أن يسبب إصابات.

كيف تبقى متحمسًا؟

مفتاح البقاء متحمسًا وجعل التمرين عادة هو الاستمتاع أثناء القيام بذلك، هذا يساعدك على عدم الخوف من ممارسة الرياضة.

الانضمام إلى صالة الألعاب الرياضية أو أخذ دروس لياقة بدنية افتراضية مثل اليوجا أو البيلاتيس أو التعاقد مع مدرب شخصي أو ممارسة الرياضات الجماعية هي أفكار جيدة للمساعدة في زيادة الحافز والمتعة.

 

في النهاية قد يكون بدء روتين تمارين رياضية جديدة أمر صعب ولكن وجود أهداف حقيقية يمكن أن يساعدك في الحفاظ على برنامج لياقة على المدى الطويل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى