هل الرياضة في الطقس الحار تساعد في انقاص الوزن؟

أحد أساليب إنقاص الوزن الشائعة هي ممارسة الرياضة في الطقس الحار ، حيث يُعتقد أن القيام بذلك يحرق المزيد من السعرات الحرارية ، قد تتساءل عما إذا كنت تحرق بالفعل المزيد من السعرات الحرارية أثناء ممارسة الرياضة خلال درجات الحرارة العالية وما إذا كان القيام بذلك آمنًا.

تشرح هذه المقالة ما إذا كانت ممارسة الرياضة في الحرارة تساعد في انقاص الوزن ، وتقدم نصائح لممارسة الرياضة بأمان في المناخات الحارة.

ممارسة الرياضة في الطقس الحار

في الواقع تحرق المزيد من السعرات الحرارية خلال ممارسة الرياضة في الطقس الحار، ولكن أثناء التمرين ترتفع درجة حرارة جسمك لدعم المتطلبات البدنية المتزايدة.

يمتلك جسمك نظامًا للتحكم في الحرارة يتم التحكم فيه بإحكام ، مما يتسبب في تعرق جسمك وتبديد الحرارة في الهواء.

إذا كنت تمارس الرياضة في بيئة حارة بالفعل ، يحتاج جسمك إلى العمل بجهد أكبر لتبريد جسمك ، الأمر الذي يتطلب المزيد من السعرات الحرارية.

عند ممارسة الرياضة في الطقس الحار، ستتعرق بشكل طبيعي أكثر لتبريد جسمك، ويرجع فقدان الوزن بعد الرياضة إلى فقدان الوزن المائي.

جسمك يستطيع التأقلم بسهولة مع البيئات الجديدة. في البداية قد تحرق سعرات حرارية أكثر ، ولكن جسمك سيتكيف ويتطلب جهدًا وسعرات حرارية أقل تدريجيًا لتبريد جسمك .

أيضًا ، ضع في اعتبارك مدى قدرتك على ممارسة الرياضة في الحرارة. إذا كنت لا تستمتع أو لا يمكنك الاستمرار لفترات طويلة ، فقد يكون من الأفضل لك ممارسة الرياضة في بيئة أكثر برودة تستمتع بها حتى تتمكن من ممارسة الرياضة لفترات أطول بكثافة أكبر.

بشكل عام ، على الرغم من أنك قد تحرق عددًا قليلاً من السعرات الحرارية في الحرارة ، فمن الأفضل أن تختار التمرين الذي تستمتع به ويمكن أن تستمر على المدى الطويل.

هل من الآمن ممارسة الرياضة في الخارج في الطقس الحار؟

تزيد ممارسة الرياضة في الحرارة  العالية من خطر الإصابة بالإنهاك الحراري وضربة الشمس والجفاف.

تشمل علامات الإنهاك الحراري التعرق المفرط والجلد الرطب والتعب والدوخة والصداع.

إذا واجهت أيًا من هذه الأعراض ، فتوقف عن ممارسة الرياضة وانتقل إلى مكان بارد واشرب الكثير من السوائل.

إذا تركت دون علاج ، يمكن أن يؤدي ذلك إلى ضربة الشمس ، والتي تتميز بدرجة حرارة الجسم (40 درجة مئوية) أو أعلى، وفي حالات نادرة تسبب النوبات والتي تتطلب عناية طبية فورية.

هناك اعتبارات مهمة لضمان سلامتك أثناء ممارسة الرياضة في الصيف:

  • تحقق دائمًا من درجة الحرارة الحالية والمتوقعة قبل ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، كلما ارتفعت درجة الحرارة ، زاد خطر الإصابة بالجفاف وضربة الشمس.
  • مع زيادة الرطوبة ، هناك المزيد من قطرات الماء في الهواء، هذا يجعل الأمر أكثر صعوبة على جسمك في تبديد الحرارة والعرق.
  • من المهم شرب الماء أثناء أي تمرين، خصوصاً في الطقس الحار بسبب زيادة التعرق، ولتعويض أي سوائل مفقودة.
  • ابدأ ببطء وقلل من شدة التمرين حتى يتكيف جسمك.

مقالات ذات صلة:

هل ممارسة الرياضة تساعدك على إنقاص الوزن؟

هل من الآمن ممارسة الرياضة على معدة فارغة؟

ما مزايا ممارسة الرياضة في المنزل؟

ماذا تأكل وتشرب عند ممارسة الرياضة في الحر؟

يساعد ضمان تناول السوائل بشكل مناسب قبل التمرين وأثناءه وبعده على تقليل خطر الإصابة بالجفاف ، إليك إرشادات عامة يجب اتباعها:

قبل التمرين: تأكد من حصولك على كمية كافية من الماء قبل التمرين وذلك للتمارين الطويلة والمكثفة.

خلال ممارسة الرياضة: تعويض السوائل المفقودة أثناء التمرين، من القواعد الأساسية الجيدة شرب بضع رشفات من الماء كل 10-20 دقيقة من التمرين. إذا كنت تتعرق بشكل مفرط ، يمكنك اختيار مشروب رياضي لتعويض الإلكتروليتات المفقودة .

بعد التمرين: بالنسبة لمعظم الناس ، من الجيد أن تشرب وتناول الطعام كما تفعل عادةً. إذا فقدت قدرًا كبيرًا من وزن الجسم (2٪ أو أكثر) بسبب التعرق ، اشرب (1.5 لتر لكل كيلوغرام) من وزن الجسم المفقود.

نظرًا لأن ممارسة الرياضة في الحرارة تتطلب مزيدًا من الجهد البدني ، فتأكد من تناول وجبة مغذية تحتوي على الكربوهيدرات الصحية والبروتين والدهون قبل ممارسة الرياضة بفترة 1-3 ساعات.

نصائح لممارسة الرياضة في الطقس الحار

لممارسة الرياضة بأمان في الطقس الحار ، تأكد من مراعاة ما يلي:

  1. ارتدِ أقمشة خفيفة تسمح بمرور الهواء.
  2. الإكثار من شرب الماء أو المشروبات الرياضية.
  3. انظر إلى مؤشر درجات الحرارة المحلي قبل البدء و تجنب الخروج إذا نصح بعدم القيام بذلك.
  4. ابدأ ببطء وخفض شدتك حسب الحاجة.
  5. توقف إذا لاحظت أي أعراض للإجهاد الحراري أو ضربة الشمس.
  6. ارتدِ قبعة ونظارات شمسية وواقي من الشمس.
  7. تمرن في الصباح الباكر أو في وقت متأخر من المساء عندما تكون درجة الحرارة أكثر برودة.

بينما يمكنك حرق القليل من السعرات الحرارية الزائدة خلال ممارسة الرياضة في الحرارة ، لكن قد يسبب ضربة الشمس والجفاق، لهذا فإن ممارسة الرياضة في بيئات أكثر برودة تكون فعالة في إنقاص الوزن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى