7 فوائد للتمارين المقاومة اللاهوائية

مُعظمنا يعرف أهمية ممارسة الرياضة، لكن 30٪ من الناس في جميع أنحاء العالم لا يقومون بأداء التمارين الرياضية، والسبب أن معظم الناس يشعرون أن ليس لديهم الوقت الكافي لممارسة الرياضة، إذا كان هذا هو السبب ، فربما حان الوقت لتجربة التدريب المتقطع عالي الكثافة أو ما يسمى بتمارين المقاومة.

التمارين اللاهوائية هي تمارين تعتمد على فترات قصيرة من التمارين المكثفة بالتناوب مع فترات راحة، واحدة من أكبر مزاياها هي أنه يمكنك الحصول على أقصى قدر من الفوائد الصحية في أقل وقت ممكن، تشرح هذه المقالة 7 من أهم فوائدها الصحية.

ما هو التدريب المتقطع عالي الكثافة؟

يتضمن دفعات قصيرة من التمارين المكثفة بالتناوب مع فترات راحة منخفضة الكثافة، ومن المثير للاهتمام أنها ربما تكون الطريقة الأكثر فعالية من حيث الوقت لممارسة الرياضة، عادةً ما تتراوح مدة تمرين من 10 إلى 30 دقيقة، وعلى الرغم من قصر مدة التمرين ، إلا أنه يمكن أن ينتج عنه فوائد صحية مماثلة لمضاعفة التمارين متوسطة الشدة.

  1. حرق الكثير من السعرات الحرارية خلال فترة زمنية قصيرة

تعمل تمارين المقاومة على حرق السعرات الحرارية بسرعة، حيث قارنت إحدى الدراسات السعرات الحرارية التي تم حرقها خلال 30 دقيقة لكل من تمارين رفع الأثقال ، والجري وركوب الدراجات، وجد الباحثون أن تمارين رفع الأثقال تحرق 25-30٪ سعرات حرارية أكثر من الأشكال الأخرى من التمارين.

  1. معدل الأيض كبير حتى بعد التمرين

إحدى الطرق التي تساعدك بها تمارين اللاهوائية على حرق السعرات الحرارية تأتي بالفعل بعد الانتهاء من ممارسة الرياضة، أظهرت العديد من الدراسات قدرة تمارين المقاومة الرائعة على زيادة معدل الأيض لساعات بعد التمرين، ويحول التمثيل الغذائي في الجسم نحو استخدام الدهون للحصول على الطاقة بدلاً من الكربوهيدرات.

أظهرت دراسة أخرى أن دقيقتين فقط من التمارين المتواترة في شكل سباقات سريعة أدت إلى زيادة التمثيل الغذائي على مدار 24 ساعة بقدر 30 دقيقة من الجري.

  1. يساعدك على فقدان الدهون

أظهرت الدراسات أن تمارين المقاومة يمكن أن تساعدك على فقدان الدهون. وجد أن كلاً من التمارين عالية الكثافة والتمارين المعتدلة الشدة يمكن أن تقلل من دهون الجسم ومحيط الخصر، وجدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين يمارسون رياضة المقاومة ثلاث مرات في الأسبوع لمدة 20 دقيقة لكل جلسة فقدوا 2 كجم من دهون الجسم في 12 أسبوعًا – دون أي تغييرات في النظام الغذائي.

  1. بناء عضلات قوية

بالإضافة إلى المساعدة في فقدان الدهون ، يمكن أن تساعد تمارين المقاومة في زيادة كتلة العضلات لدى بعض الأفراد، فإن اكتساب الكتلة العضلية يكون أساسًا في العضلات الأكثر استخدامًا ، وغالبًا ما تكون في الجذع والساقين، إذا لم تكن نشيطًا جدًا ، فقد تكتسب بعض العضلات عن طريق بدء ممارسة تمارين اللاهوائية.

  1. تحسين من استهلاك الأكسجين

يشير استهلاك الأكسجين إلى قدرة عضلاتك على استخدام الأكسجين ، وعادة ما يتم استخدام تدريب التحمل لتحسين استهلاك الأكسجين، وجدت إحدى الدراسات أن خمسة أسابيع من تمارين المقاومة تمارس خلال أربعة أيام في الأسبوع لمدة 20 دقيقة لكل جلسة ، مما أدى إلى تحسين استهلاك الأكسجين بنسبة 9٪.

  1. يقلل من معدل ضربات القلب وضغط الدم

تشير الأبحاث إلى أن ممارسة تمارين المقاومة يمكن أن يقلل من معدل ضربات القلب وضغط الدم لدى الأفراد الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة ، والذين غالبًا ما يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وجدت إحدى الدراسات أن ثمانية أسابيع من ممارسة التمارين اللاهوائية أدت إلى انخفاض ضغط الدم .

  1. خفض نسبة السكر في الدم

يمكن خفض نسبة السكر في الدم عن طريق تمارين المقاومة التي تستغرق أقل من 12 أسبوعًا، وجدت دراسة أن ممارسة رياضة الأثقال لا يقلل فقط من نسبة السكر في الدم ، ولكنه يحسن أيضًا مقاومة الأنسولين أكثر من التمارين التقليدية المستمرة، أي من الممكن أن تكون التمارين عالية الكثافة مفيدة بشكل خاص لأولئك المعرضين لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2.

 

يعد التدريب المتقطع عالي الكثافة طريقة فعالة للغاية للتمرين ، وقد يساعدك على حرق سعرات حرارية أكثر مما تفعل مع أشكال أخرى من التمارين.و انخفاض نسبة الدهون في الجسم ومعدل ضربات القلب وضغط الدم. قد يساعد تمارين المقاومة أيضًا على خفض نسبة السكر في الدم وتحسين حساسية الأنسولين، لذلك إذا كان لديك وقت قصير وتريد أن تصبح نشطًا ، ففكر في تجربة التدريب المتقطع عالي الكثافة أو تمارين المقاومة .

المصدر
healthline

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى