7 فوائد صحية مُدهشة لرياضة الزومبا

الزومبا عبارة عن تمرين  رياضي يضم حركات مستوحاة من من الرقص في أمريكا اللاتينية ، يتم تأديتها بشكل جماعي وعلى أنغام الموسيقى السريعة، أصبحت هذه الرياضة تمرينًا شائعًا وعصريًا في جميع أنحاء العالم.تابع القراءة لاكتشاف الفوائد المدهشة لرياضة الزومبا.

1. الزومبا تمرين لكامل الجسم

تعتمد الزومبا على التنوع والمزيج بين العديد من الرياضات والرقصات مثل السالسا، السامبا والرقص الشرقي ، ولا توجد طريقة صحيحة أو خاطئة للقيام بالزومبا، فقط أجعل جسمك مرن ليتفاعل مع إيقاع الموسيقى ، ونظرًا لأن Zumba تتضمن تحريك الجسم بالكامل – من ذراعيك إلى كتفيك وإلى قدميك – فسوف تحصل على تمرين لكامل الجسم لا يشبه أي تمرين أخر.

2. الزومبا تزيد معدل حرق الدهون

إذا لم تكون من مُحبي ممارسة الرياضة وتريد إنقاص الوزن، فما رأيك بممارسة رياضة مُسلية وتساعدك في فقدان الدهون والوزن في وقت قياسي، وتنحت جسمكِ بطريقة مثالية!

أظهرت دراسة أجريت في عام 2012 أن ممارسة رقصة الزومبا لمدة 39 دقيقة يحرق 9.5 سعرات حرارية في الدقيقة. هذا يضيف ما يصل إلى 369 سعرة حرارية في المجموع طوال الجلسة، لهذا يوصي المجلس الأمريكي لممارسة الرياضة بأن يحرق الأفراد 300 سعر حراري لكل تمرين من أجل تعزيز فقدان الوزن والحفاظ على وزن صحي.

3. الزومبا تحمي من خطر الإصابة بأمراض القلب

الزومبا ليست مجرد رياضة للتسلية أو لخسارة بعض الوزن إذ لها الكثير من الفوائد الصحية على الجسم، حيث أن ممارسة تمارين زومبا بشكل مستمر يساعد في الحماية من خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين وتقوي من عضلة القلب، وفقاً ل مجلة العلوم الرياضة والطب، تشير إرشادات اللياقة البدنية إلى أنه يجب على الأفراد الذين يرغبون في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية ممارسة الرياضة.

4. الزومبا تحسين ضغط الدم

تحدّ الزومبا من ارتفاع مستوى ضغط الدم وتعمل على ضبطه كما تحمي الجسم من مخاطرالكوليسترول، وتنشّط الدورة الدموية بالجسم مما يساعد على وصول الأوكسيجين إلى جميع أعضاء الجسم، دراسة وجدت مجموعة من النساء ذوات الوزن الزائد أنه بعد 12 أسبوعًا من برنامج Zumba للياقة البدنية ، كان لدى المشاركات انخفاض في ضغط الدم وتحسين كبيرة في وزن الجسم.

5. الزومبا تحسن الحالة النفسية

تعمل هذه الرياضة على تشجيع إفراز الدماغ لكميات جيدة من هرمون الإندورفين المسؤول عن هرمون السعادة وعن تحويل الأفكار السلبية للفرد إلى أخرى إيجابية، لذلك ليس غريباً أن ينصح الأطباء لمرضى الإكتئاب النفسي برياضة الزومبا لأنهم سيشعرون بالسعادة فوراً وستوفّر عنهم أعراض التوتر النفسي الناتج عن الضغوطات اليومية.

6. مناسبة للجميع

تقدم دروس رياضة الزومبا لجميع المستويات والأعمار، للمسنين والأطفال والشباب، حيث أن يمكن للجميع التكيف معها مهما كان مستوى اللياقة لديه، كما أن الموسيقى الموجودة فيها يمكن للناس من جميع الدول أن يتفاعلوا معها.

7. تعزيز العلاقات الاجتماعية

نظرًا لأن Zumba نشاط جماعي ، فستكون قادر على التعرف على أشخاص جدد وتتمكن من التواصل مع أشخاص لديهم نفس الهوايات والأهتمامات، وبتالي فرصة رائعة لتكوين علاقات وصدقات جديدة.

المصدر
healthline

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى