تمارين الكارديو مقابل تمارين رفع الأثقال: أيهما أفضل لإنقاص الوزن؟

كثير من الناس الذين قرروا إنقاص وزنهم يجدون صعوبة في أختيار نوع الرياضة التي سوف تساعدهم في فقدان الوزن، حيث يسألون هل يجب علينا ممارسة تمارين الكارديو أم تمارين رفع الأثقال؟ فهما النوعان الأكثر شيوعًا من التدريبات، ولكن قد يكون من الصعب معرفة أيهما أفضل لإنقاص الوزن، يُخبرك هذا المقال بكل ما تريد معرفته حول التمارين الكارديو مقابل تمارين رفع الأثقال لفقدان الوزن.

الكارديو يحرق المزيد من السعرات الحرارية أثناء التمرين

أجرى العديد من العلماء بحثًا عن عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الأشخاص خلال تمارين مختلفة، بناءً على هذا البحث ، يعتمد عدد السعرات الحرارية التي تحرقها أثناء التمرين على وزنك ومدى شدة التمرين وعادةً ما تحرق التمارين الهوائية  مثل الكارديو سعرات حرارية أكثر من تمارين رفع الأثقال خلال نفس المدة، أي كلما زاد وزنك ، زادت السعرات الحرارية التي ستحرقها.

إذا كان وزنك(73 كجم) ، فستحرق حوالي 250 سعرًا حراريًا لكل 30 دقيقة من الركض، وإذا كنت ستجري بوتيرة أسرع تبلغ 6 أميال في الساعة ، فستحرق حوالي 365 سعرة ، وإذا تم تدريب على رفع الأثقال خلال نفس الفترة الزمنية ، فقد تحرق فقط حوالي 130-220 سعرة حرارية، هذا يعني أنك ستحرق سعرات حرارية أثناء الجلسة الكارديو أكثر من تمارين المقاومة مع نفس المقدار من الجهد.

تمارين رفع الأثقال تساعدك على حرق المزيد من السعرات الحرارية بعد التمرين

على الرغم من أن تمارين رفع الأثقال لا تحرق عادةً الكثير من السعرات الحرارية مثل تمارين الكارديو أثناء الجلسة ، إلا أنها تحرق بعد الجلسة التمرين، على سبيل المثال ، يعتبر تدريب المقاومة ورفع الأثقال أكثر فاعلية من تمارين الكارديو في بناء العضلات ، وتحرق العضلات سعرات حرارية أكثر في حالة الراحة مقارنة ببعض الأنسجة الأخرى ، بما في ذلك الدهون ، لهذا السبب ، يُقال عادةً أن بناء العضلات هو المفتاح الرئيسي لحرق الدهون أثناء الراحة.

قامت إحدى الدراسات بقياس معدل الاستقلاب والحرق أثناء الراحة للمشاركين خلال 24 أسبوعًا من تدريب رفع الأثقال، عند الرجال ، أدى تدريب رفع الأثقال إلى زيادة بنسبة 9٪ في معدل الاستقلاب أثناء الراحة، عند النساء زيادة معدل الحرق بنسبة 4٪.

هذا يعني أن فوائد  تمارين رفع الأوزان في حرق السعرات لا تقتصر على وقت ممارسة الرياضة، وإنما يستمر حرق السعرات الحرارية لساعات أو أيام بعد التمرين.

التدريب المتقطع عالي الكثافة يساعد في إنقاص الوزن

على الرغم من أن تمارين الكارديو ورفع الأثقال من أكثر التمارين شيوعًا ، إلا أن هناك تمارين أخرى، أحدها هو التدريب المتقطع عالي الكثافة والذي يتضمن دفعات قصيرة من التمارين المكثفة للغاية بالتناوب مع فترات راحة منخفضة الكثافة ، عادةً ما يستغرق تمرين حوالي 10-30 دقيقة، وجد الباحثون أن تمارين المقاومة تحرق 25-30٪ سعرات حرارية أكثر من الأشكال الأخرى من التمارين.

يمكن أن يؤدي التدريب المتقطع عالي الكثافة إلى حرق المزيد من السعرات الحرارية خلال فترة زمنية قصيرة.

كم من الوقت يجب أن تمارس الرياضة في الأسبوع؟

بشكل عام ، يُنصح على الأقل 150 دقيقة في الأسبوع من النشاط البدني المعتدل أو القوي مثل تمارين الهوائية  ولكن ربما لا يكون هذه المدة كافياً لإنقاص الوزن، لهذا يجب ممارسة أكثر من 150 دقيقة في الأسبوع من هذا النوع من النشاط البدني للمساعدة في فقدان الوزن.

ما أنواع التمارين الرياضية التي يجب عليك القيام بها؟

يمكن أن تؤدي تمارين رفع الأثقال إلى زيادة قوة وبناء العضلات وبتالي زيادة معدل الحرق وتقليل نسبة الدهون في جسمك، ولكن إذا تغيرت حجم عضلاتك ونقص الدهون لدك بنفس المقدار ، فقد يظل وزنك ثابت ، على الرغم من فقدان الوزن، لهذا ينصح باتباع برنامج التي تجمع بين تمارين الكارديو و رفع الأوزان بهدف إنقاص الوزن.

النظام الغذائي مع التمارين الرياضية هي الأفضل لإنقاص الوزن

معظم الناس يعرفون أن ممارسة الرياضة و اتباع نظام غذائي صحي ضرورية لصحة أفضل، تُوصي جميع المنظمات الصحية بتغيير كل من نظامك الغذائي وروتين التمارين لتعزيز فقدان الوزن.

لا يكفي الالتزام بأفضل برنامج للتمارين الرياضية، حيث لا يزال عليك الانتباه إلى نظامك الغذائي إذا كنت ترغب في إنقاص الوزن، أظهرت الأبحاث أن البرنامج المثالي لفقدان الوزن على المدى الطويل يتضمن تقليل تناول السعرات الحرارية وبرنامج تمرين جيد.

وجد الباحثون أن الجمع بين التغييرات الغذائية بالإضافة إلى ممارسة الرياضة أدى إلى فقدان الوزن بنسبة 20٪ أكثر من التغييرات الغذائية وحدها بعد فترة من 10 أسابيع إلى سنة واحدة. 

أخيرا يمكن أن تساعدك كل من تمارين الكارديو ورفع الأثقال على أن تصبح أكثر صحة ولياقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى