7 أنواع من الأطعمة والمشروبات التي يجب تجنبها أثناء الحمل

تُعد فترة الحمل من المراحل الحساسة عند معظم الحوامل، حيث يزيد تعرض الحامل للأمراض المنقولة بالغذاء والأمراض المُعدية، وذلك بسبب ضعف المناعة والتغيرات الهرمونية، ولهذا يجب على الحامل الاهتمام بنوعية الاطعمة المتناولة فهناك أطعمة تسبب مشكلة حقيقية وحساسية عند الام والجنين، فيما يلي 7  أنواعًا من الأطعمة والمشروبات التي يجب تجنبها أو تقليلها أثناء الحمل.

  1. الأسماك التي تحتوي على الزئبق بنسب عالية

من المعروف أن الزئبق من العناصر شديد السمية على الجسم خصوصا عندما يدخل الى الجسم بنسب كبيرة، خلايا الجسم تحتاج الى هذا العنصر بنسب قليلة، لدى الحامل يجب عليها الابتعاد عن الاسماك التي قد تحتوي على نسب عالية من الزئبق مثل سمك القرش وابو سيف، التونة، لأنها تؤثر على صحة ومشاكل في الجهاز العصبي والجهاز المناعي والكليتين. قد يسبب أيضًا مشاكل خطيرة في النمو لدى الأطفال.

ومع ذلك ، من المهم ملاحظة أنه ليست كل الأسماك تحتوي على نسبة عالية من الزئبق مثل سمك السلمون  ، لأنها غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية المهمة لطفلك.

  1. الأسماك واللحوم الغير المطبوخة بشكل جيد

النساء الحوامل معرضات بشكل خاص للإصابة بالعديد من الجراثيم والفطريات والفيروسات أكثر من غيرهم، ووفقًا لمراكز الوقاية من الأمراضCDC) )، فإن النساء الحوامل معرضين للإصابة ببكتيريا الليستيريا الناتجة عن تناول اللحوم الغير مطبوخة بعشرة أضعاف من غيرهم، اذ تسبب الأسماك مثل السوشي و المحار الاصابة ببكتيريا مثل السالمونيلا ، والليستيريا ، ايكولاي،  في حال لم تكن مطبوخة بشكل جيد، ويمكن أن تنتقل هذه العدوى البكتيريا إلى طفلك عبر المشيمة ، وربما تؤدي إلى الولادة المبكرة أو الإجهاض أو أمراض عصبية شديدة ، بما في ذلك الإعاقة الذهنية والعمى والصرع.

  1. البيض النِّيء

يعتبر البيض الغير مطبوخ (النِّيء) مُلوّث ببكتيريا ” السالمونيلا ” والمؤدية إلى زيادة فرصة التعرض للإجهاض أو الولادة قبل الموعد، تشمل أعراض عدوى السالمونيلا الحمى والغثيان والقيء وتشنجات المعدة والإسهال، للوقاية تأكد من طهي البيض بشكل جيد وابتعد عن الأطعمة التي تحتوي على البيض الني مثل المايونيز والحلويات الباردة .

  1. الكافيين

شوكلا داكنة

قد تكوني واحدة من ملايين الأشخاص الذين يحبون شرب القهوة أو الشاي أو المتة، الشوكولا، المشروبات الغازية ، بالتأكيد لست وحدك عندما يتعلق الأمر بحبنا للكافيين والقهوة، يُنصح الحوامل عمومًا بالحد من تناول الكافيين إلى أقل من 200 مللي غرام  يوميًا ، وهذا الرقم يتضمن جميع مصادر الكافيين بلا إستثاء!

والجدير بالذكر أن الكافيين يعبر المشيمة بسهولة الى الجنين الذي لا يمتلك أنزيم الخاص باستقلاب الكافين وبتالي يتراكم في الجسم وقد يؤثر على صحة الجنين من خلال الحد من نموهِ أو ولادة جنين بوزن قليل، لذا راقبي كوبك اليومي من القهوة للتأكد من أن الطفل لا يتعرض للكثير من الكافيين.

  1. المنتجات والمصادر الغذائية التي لا يتم غسلها

تُعد المصادر الغذائية مثل الفواكه والخضار التي لا يتم غسلها بشكل جيد خطرة، بسبب مُحتواها من المُلوثات ومُسببات الأمراض والتي قد تؤدي إلى حدوث مشاكل صحية مُتنوعة.

قد تلوث أسطح الفاكهة والخضراوات بالعديد من البكتيريا والطفيليات، مثل التوكسوبلازما ، والإشريكية القولونية ، والسالمونيلا ، والليستيريا ، معظم الأطفال المصابين ببكتيريا التوكسوبلازما أثناء وجودهم في الرحم لا تظهر عليهم أعراض عند الولادة. ومع ذلك ، هناك أعراض مثل العمى أو الإعاقة الذهنية

أثناء الحمل ، من المهم جدًا تقليل مخاطر الإصابة بالعدوى عن طريق غسل الفواكه والخضروات جيدًا بالماء أو الطهي.

  1. الحليب، الجبن، وعصائر الفواكه غير المُبسترة

يحتوي الحليب والجبن الخام و الغير المُبستر على أنواع مختلفة من البكتيريا الخطيرة مثل “الليستريا، والأشريكية القولونية، السالمونيلا. الشيء نفسه ينطبق على العصير الفاكهة، والذي يكون أيضًا عرضة للتلوث البكتيري، وتساعد عملية البسترة بشكل كبير في التخلص من هذهِ البكتيريا دون حدوث أي تغّيرات على القيمة الغذائية للمُنتج، يمكن أن تسبب جميع هذه البكتيريا الى الولادة المبكرة أو موت الجنين. 

  1. الوجبات السريعة المُصنعة

من المعروف أن فترة الحمل تتطلب زيادة في تناول المصادر الغذائية الأساسية من الفيتامينات، المعادن، البروتينات وغيرها ، لتلبية الاحتياجات الاساسية لك ولطفلك، وتعتبر الوجبات السريعة المصنعة فقيرة بالقيمة الغذائية ومرتفعة في السعرات الحرارية والسكر والدهون المضافة.

ومن أكبر الأخطاء الشائعة والمُتداولة عن عملية زيادة السعرات هي مقولة الحامل تتناول الطعام عن شخصين مما يؤدي إلى الإفراط في تناول مختلف الأطعمة وهذا بدورهِ يُعرض الحامل لزيادة الوزن والذي يرتبط بظهور العديد من المُضاعفات الصحية مثل “سُكري الحمل“!

الخُلاصة من المُهم جدًا إتباع الخطوات الصحيحة لتنظيف مختلف الأطعمة بطريقة سليمة والإنتباه لطرق تحضير الطعام خصوصًا خلال فترة الحمل، وتذكري دائمًا أن حماية صحتكِ وصحة طفلك من أساسيات البقاء بصحة جيدة.

المصدر
.healthline.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء ايقاف مانع الاعلانات